حقن الوجه بالفيلير والدهون والبوتوكس

حقن الوجه بالفيلير، الدهون أو البوتكس وشد الوجه بالليزر.

الجمال يجب المحافظة عليه للحصول على التألق الدائم، يعد شكل الوجه المنطقة الأنبل بجسم الإنسان والتي تعتبر صورته ومرآته أمام الناس وللمحافظة على التألق هناك خطوات وقواعد يجب أتباعها.

ليس المهم أن نقوم بعملية حقن البوتكس أو نزيد من حجم الشفاه أو الخدود لكن المهم كيف نختار الطريقة المناسبة والأفضل لشد الوجه لتكون النتائج متناسبة مع شكل الوجه الطبيعي.

إزالة تجاعيد الوجه:

تكون عن طريق الوسائل التالية:

  1. حقن الوجه بالفيلير: “مواد قابلة للذوبان هدفها التعبئة وزيادة الحجم أهما حمض الهيلورينيك-Hyaluronic Acid”
  2. حقن الوجه بالدهون الطبيعية.
  3. حقن البوتكس.
  4. شد الوجه بالليزر حيث يستخدم كإجراء مرافق عن طريقه يتم شد عضلات الوجه ويتم إزالة كامل الترهلات الموجودة فيها.

ولأنه لكل تشخيص له علاجه يتم اختيار الحالة التي تناسب المريض بعد المعاينة والتشاور مع الطبيب.

رغبة المريض:

الكثير من الأفراد يبحثون عن الوجه المدور والذي يسمى-Baby face لكن مشكلته هنا الترهل السريع لذلك ننصح المريض بتجنب هذا الخيار نتيجة الترهل السريع الذي قد يحصل ولا ننصح بهذا الخيار للمرضى الذين لديهم خط عامودي طويل للوجه.

أما في حال كان المريض لديه خط عامودي طويل للوجه فننصح هنا بخيار الوجه المثلث وهو الشكل الأفضل والآمن أكثر بالنسبة للترهل.

مرحلة التقييم والتحضير لحقن الوجه:

وهي المرحلة الأساسية من المهم جداً التقييم قبل حقن الوجه من أجل تقدير ما يحتاجه الوجه قبل القيام بالحقن.

يهدف إجراء حقن الوجه بالفيلير أو الدهون أو البوتكس إلى ما يلي:

  1. إزالة علامات التعب تحت العين (خطوط الكوكائين).
  2. إزالة خطوط الجبين الدائمة، من المهم جداً معالجتها في بداية الأمر لأن بعد ظهورها من الصعب جداً التخلص منها.
  3. شد المنقطة السفلى من الوجه لإزالة تجاعيد حول الأنف والفم والتي تدعى خطوط الحزن. خطوط التجاعيد في العنق أسفل الوجه والوجه يمكن شدها أيضاً بشد الوجه الجراحي أو شد الوجه بالخيوط الذهبية في الحالات التي لا تعالج بحقن الوجه.
  4. التجاعيد جنب العين التي تظهر خاصة مع الضحك ومع تعابير الوجه.
  5. إزالة تجاعيد زئرة الأسد والتي تظهر أثناء العبوس.
  6. إزالة تجاعيد التي تظهر على الأنف.
  7. إزالة التجاعيد حول العنق.

تجاعيد الوجه

أماكن حقن الوجه:

الحقن في منطقة الخدود:

يمكن وضع التعبئة في منطقة الخدود للحفاظ على وجنتين بارزتين والتي عادة تكون عند السيدات الصغار سناً.

لكن مع مرور الوقت والتعب والإرهاق وتقدم السن تفقد الخدود الدهون الموجودة فيها وبالتالي يفقد الوجه شكل ال S الموجودة عند صغار السن من الفتيات ومنه يتحول الوجه من مثلث إلى مربع. ولكن عن طريق الحقن نستطيع اليوم إعادة وترميم الوجه إلى الحالة الطبيعية التي كانت عليه وإعادة الوجه إلى شكل المثلث الذهبي أو الدائري حسب ما يناسب السيدة وما تحبه إضافة إلى إعطاء الوجه الشكل الطبيعي.

ملاحظة: إن نفخ الوجه بطريقة عشوائية يجعل الفرد يفقد جماله الطبيعي ويتحول إلى جمال صناعي غير محبب في المجتمع.

الحقن في منطقة خطوط الحزن (المنطقة حول الأنف):

خطوط الحزن مشكلة يعاني منها الكثير من الناس مع تقدم السن والضعف والإرهاق والتعب ويمكن التخلص منها عن طريق الحق داخل خطوط التجاعيد للتخلص منها.

إن حقن خطوط الحزن يحد بشكل كبير من ترهل وهبوط الوجه الذي يحدث مع تقدم السن.

الحقن في منطقة الشفاه:

تعد الشفاه مركز إثارة عند أي سيدة وتكبيرهم ليس بالأمر الضروري بالنسبة لجميع السيدات، لكن حقنهم أمر ضروري لإعطاء نضارة للشفاه وإزالة التجاعيد التي تظهر مع مرور الزمن إضافة إلى رسمة حرف الفم وبالتالي الوصول إلى الشفتين المكتنزتين لأن الشفاه الكبيرة لا تناسب جميع الوجوه وبالنهاية الجمال هو انسجام مكونات الوجه كلها مع بعضها.

ملاحظة هامة لكافة الأفراد الراغبين بالقيام بإجراء حقن الوجه.

لا يكفي هنا فقط العلاج لإزالة التجاعيد بل ينبغي على المرضى أيضاً الحفاظ على البشرة وتغذيتها وترطيبها الدائم.

لمزيد من المعلومات حول حقن الوجه للتخلص من التجاعيد:

ضع بيانتك هنا للتواصل مع أخصائي التجميل في مركز تركيانا.


Data Entryحقن الوجه بالفيلير والدهون والبوتكس