العناية الطبية بالبشرة

العناية الطبية بالبشرة

العناية الطبية بالبشرة تنشيط وتجديد الجلد حسب الطلب

تقدم العناية الطبية بالبشرة طرقًا مخصصة، مع مراعاة الاحتياجات الخاصة للبشرة. تهدف هذه الطريقة إلى تنشيط البشرة وتنظيفها بعمق وإنعاشها. بناءً على نتائج تحليل الجلد، يتم تحديد طريقة العلاج الأنسب لحالة الجلد لدى الفرد. يمكن تطبيق هذه الرعاية أحيانًا مع مجموعة من مستحضرات العناية بالبشرة المختلفة. يتم إنشاء كتيب معاملة خاصة لكل شخص.

العناية بالبشرة الكلاسيكية

تهدف هذه العناية المناسبة لجميع أنواع البشرة إلى تنشيط البشرة وتطهيرها وإنعاشها. ويشمل مراحل مثل التنظيف وحمام البخار وقناع الشفاء. عادة ما يستغرق الأمر من ساعة إلى 1.5 ساعة ويتم إجراؤه باستخدام منتجات التجميل الجلدية.

علاج العناية بالأكسجين

هذا النوع من العناية، الموصى به للبشرة الجافة والحساسة، يوفر اللمعان والرطوبة وتوازن درجة الحموضة للبشرة ويمنع توسع الشعيرات الدموية. من خلال وضعه على الجلد مع مزيج من الأكسجين والمحلول الملحي، يتم زيادة المرونة وتسريع الدورة الدموية. في العناية بالبشرة الكلاسيكية، عادة ما يتم استخدام البخار.

علاج حب الشباب

في هذا النوع من العلاج، يتم إجراء العناية العامة أو الإقليمية بالبشرة. يهدف إلى إزالة حب الشباب، خاصة في البشرة المعرضة لحب الشباب، لتحقيق توازن البشرة وتنظيفها ومنع تكوين حب الشباب الجديد.

يُنصح عمومًا الأشخاص الذين لديهم رعاية طبية للبشرة بتكرارها مرتين في السنة. وبالتالي يتم تنشيط البشرة وتجديدها بانتظام.